ما الذي يجب أن تتساءل عنه قبل قبول العرض الوظيفي

مبارك! لقد حصلت على العرض الوظيفي. بعد الاطلاع على سيرتك الذاتية وامتثالك للمقابلة الشخصية فقد وجدت الشركة أنك الشخص الملائم لهذه الوظيفة.  حان الآن دورك لتسأل: هل هذه الوظيفة هي الأفضل بالنسبة لي؟  قد تميل لقول نعم والقبول مباشرة خصوصًا إذا  كنت تسعى لفرص جديدة، لكن من المهم أن تفكر مليًا وتُرعي اهتمامًا كبيرًا للعرض الوظيفي المُقدم لك  قبل توقيع العقد.

لتسهيل هذه العملية؛ اطرح هذه الأسئلة الثمانية على نفسك قبل قبول أي عرض وظيفي.

1|هل أنا متحمس لهذه الوظيفة؟

بالتأكيد هناك سبب يكمن خلف بحثك عن عمل جديد. قد يكون بسبب انتقالك لمدينة جديدة، أو لرغبتك في التقدم والتطور، أو قد يكون  بسبب تسريحك من عملك السابق.  في جميع هذه الحالات سريعًا ما تشعر بالإحباط واليأس لكن من الضروري أن لا تجعل هذه المشاعر تدفعك لقبول أي عرض وظيفي دون الأخذ بالاعتبارات المختلفة. 

اسأل نفسك: هل أنا متحمس لهذا العمل بما يحتويه من مهام وزملاء سأعمل برفقتهم؟ أم أنني متحمس لمجرد الحصول على العرض الوظيفي في ذاته؟

2|هل هذه الوظيفة ستمكنني من تحقيق أهدافي الوظيفية؟ 

من المحتمل أنك سُئلت عن أهدافك الوظيفية خلال المقابلة الشخصية – السؤال الذي تكرهه على ما يبدو – لكنه الوقت الذي يتوجب عليك أن تسأل نفسك على نحو صريح وصادق عن أهدافك خلال الخمس أو العشر سنوات القادمة.  هل هذه الوظيفة تساعدك في التقدُم نحو تحقيق أهدافك أم لا؟ إذا كانت الإجابة لا؛ فلابد من إعادة النظر في العرض الوظيفي.  

3|كيف ستبدو حياتي اليومية؟

من الطبيعي أن تتغير الكثير من الأمور في حياتك – مهنيًا أو شخصيًا – بمجرد قبولك للوظيفية جديدة.

 أولًا على الصعيد المهني: تأكد من فهمك التام لواجباتك ومسؤولياتك في هذه الوظيفة إضافةً إلى طبيعة المهام اليومية التي تتطلبها. هل ستحقق لك هذه الوظيفة ما تريده؟ هل ستُكسبك مهارات جديدة؟ هل ستقودك إلى المرحلة التالية في مسيرتك المهنية؟ وغيره من الأسئلة. 

ثانيًا على الصعيد الشخصي: خذ بعين الاعتبار الوقت الذي تستهلكه للذهاب إلى العمل إضافة إلى مسؤولياتك الأخرى. هل تتطلب منك هذه الوظيفة أن تضع أطفالك في حضانة أو تحضر لهم من يرعاهم؟ أن تعمل أوقاتًا إضافية؟ وما قيمة ذلك في إطار حياتك الشخصية. 

4|هل أدعم رسالة الشركة؟ 

من البديهي أنك لا تريد العمل في شركة تحمل رسالة لا تتوافق أنت معها أو أنك غير قادر على دعمها. من الأفضل أن تكون على علم وقناعة بما تهدف وتسعى إليه هذه الشركة سواء من خلال بحثك المسبق قبل الامتثال للمقابلة الشخصية، أو من خلال الاستفسار وسؤال مدير التوظيف حول هذا الموضوع. قبل قبول العرض الوظيفي احرص على أن تكون على وفاق مع طبيعة المهام التي تتطلبها هذه الوظيفة. 

5|هل سأنسجم وأتكيف مع ثقافة الشركة؟ 

قد تبدو مسألة الانسجام والتكيف أمر يقلق طالب المدرسة الثانوية أكثر من الموظف أو الباحث عن عمل! لكنها في الواقع بالقدر ذاته من الأهمية في الحياة المهنية. 

خلال المقابلة الشخصية، هل دونت ملاحظات عن ثقافة الشركة وعن العاملين فيها؟ عن الأسلوب، الأجواء العامة، والمعايير الأخلاقية؟  تذكر أن الوقت الذي ستقضيه مع العاملين في هذه الشركة قد يكون أطول مما ستقضيه مع عائلتك. لذلك احرص على أن تكون قادرًا على الانسجام بسهولة ويُسر. 

6|أثمة مساحة للتطور والنمو؟

لا تود أن تعمل في منصب يُشعرك بعد سنوات أنك عالق فيه دون أي تطور أو نمو وكأنك تدور في حلقة مفرغة. حتى أن ذلك قد يكون السبب الرئيسي والأول وراء بحثك عن وظيفة جديدة وعمل مختلف. ارجع إلى مقابلتك الشخصية مرة أخرى وحاول أن تتذكر فيما هل تطرق مدير التوظف إلى النمو الوظيفي؟ في حال لم يفعل، هل استفسرت منه عن ذلك؟ هل تدعم الشركة حرصك ورغبتك في النمو والتقدم؟   إن لم يكن الأمر كذلك فستجد نفسك عالقًا في الموقف ذاته بعد سنوات من الآن.

7|ما هي الحوافز والفوائد الأخرى؟ 

قد لا نرغب بالاعتراف أن المال عامل أساسي في اتخاذ القرار! لكنه في الواقع كذلك. ألق نظرة واسعة على الراتب المُقدم لك مع الأخذ بعين الاعتبار بالمنافع والفوائد الأخرى. اعمل تحليلًا سريعًا للتكاليف، الراتب، التأمين الصحي، الإجازات المدفوعة، السياسات المرتبطة بالحالات المرضية، وخطة التقاعد.  ثم قارن بين ما تقدمه لك هذه الشركة وبين وضعك الراهن أو الحالي. تذكر بأن ثمة مساحة للتفاوض دائما فقط استخدم مهارات التفاوض بذكاء قبل توقيع العقد الوظيفي.

8|هل سأصبح سعيدًا بهذه الوظيفة ؟

بعد أخذ الأمور اللوجستية بعين الاعتبار، اسأل نفسك سؤالًا أخيرًا: هل ستغير هذه الوظيفة حياتي للأفضل وتجعلني سعيدًا؟  لتسهيل الإجابة؛ اكتب قائمة بالإيجابيات والسلبيات مضمنًا جميع الأسئلة السابقة. استعن بموجِّهك الشخصي أو بأحد أفراد عائلتك أو بمن تثق فيه عمومًا لتستطيع أن تدون إجاباتك بناء على وجهات نظر مختلفة وشاملة. 

الإجابة على هذه الأسئلة تعينك على اتخاذ الخطوة الأولى في مشوارك المهني بشكل سليم. 


ترجمة: رزان العبيد.

المرجع
Ask Yourself These Questions Before You Accept the Job Offer, by Carson Kohler – TopResume.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *