نصائح في كتابة النبذة الشخصية

جميعنا مر بنفس الطريق، طريق الحيرة أثناء كتابة النبذة الشخصية (Personal Biography or Bio). هل هذا أمر مبالغ فيه أم طبيعي؟

يعتبر من الصعب كتابة نبذة شخصية بطريقة احترافية ومستوى عالي، وبنفس الوقت تكون مثيرة لاهتمام القارىء. لكن لا تقلق ستساعدك هذه النصائح للتعامل مع هذا الموضوع!

في معظم الحالات، النبذة الشخصية تحدد الانطباع الأول عنك. قد يبحث عنك موظف أو عميل في مواقع التواصل أو حتى أي شخص يرغب أن يتعرف عليك قبل مقابلتك. وهي ما سيحدد هل ستنتقل للخطوة التالية أم لا؟ لهذا تعتبر بمنتهى الأهمية.

ستجد هنا بعض النصائح لكيفية كتابة النبذة الشخصية والتي قد تساعدك لزيادة فرص العمل.

1| كيف تكتب نبذة شخصية تناسب كل موقع

قد تختلف النبذة من حيث الطول والتفاصيل اعتماداً على الموقع التي ستنشر فيه، ومن المهم أن يكون لديك صيغ مختلفة حسب الموقع وذلك لسببين:

أولاً: من منظور محسنات محركات البحث (SEO)

المحتوى الفريد يساعد في الظهور على محرك البحث. والسبب يرجع أن محركات البحث مثل قوقل تظهر المحتوى الفريد قبل المحتوى المتكرر أو المسروق (حتى لو كنت أنت من نشر نفس المحتوى في صفحات مختفلة). لذلك إذا كتبت نبذة عن نفسك بصيغة مختلفة لكل صفحة سيكون لديك فرصة أفضل للظهور في محرك البحث.

ثانياً: من منظور العلامة التجارية

في برنامج تويتر ستكتب نبذة قصيرة عن نفسك بسبب قيود الأحرف، لكن في برنامج لينكد فالمساحة أكبر. وعند الحديث أو الإلقاء، فيجب أن تكون النبذة قصيرة حسب الوقت المتاح. وإذا أردت أن تكتب نبذة عن نفسك في موقعك الشخصي يجب أن تكون شاملة وتتكون من ٥٠٠ كلمة على الأقل. لذلك من المفيد أن يكون لديك صيغا مختلفة لتكون مستعدا. وتذكر أن كل منصة تستهدف فئة غير الأخرى.

2| قدم نفسك بحيث تتحدث عن شخص حقيقي

تعتبر هذه أهم نقطة لفهم طريقة كتابة النبذة الشخصية. فتبدأ بذكر اسمك. والذي دائمًا ما يتخطاه الناس. القارئ يرغب أن يتعرف على اسمك قبل عملك.

اذكر “أهم التفاصيل” في أول جملة، والتي قد تتغير بناءًا على الصفحة التي ستنشر فيها. وإذا كنت تملك مساحة أكبر شارك القارئ تفاصيل أكثر عن نفسك مثل: شغفك، مهاراتك، إنجازاتك، قيمك الأساسية، ونظرتك العامة للحياة.

النبذة الشخصية يجب أن تتضمن أساسيات مثل: المسمى الوظيفي ومجال العمل، ليكون اسمك مرتبطا بها في نتائج البحث. وبهذه الطريقة من يبحث عن مجال مهني معين سيجد فورا اسمك مرتبطا بها. ومن المهم أيضًا أن تظهر نفسك بشكل كامل ليتعرف عليك من يبحث عنك، أوصف نفسك بطريقة احترافية ولكن لا تبالغ فيها.

3| عدد الكلمات

أول ما يجب أن تفكر به هو طول النبذة الشخصية لتحدد ما ستكتب وفقاً لتركيزك الأساسي. ومن منظور محسنات محركات البحث: كلما زاد عدد الكلمات في النبذة الشخصية كان أفضل.

وقبل كتابة النبذة الشخصية في ملفك، ابحث عن عدد الكلمات أو الأحرف المسموح بها. في موقعك الشخصي كلما زاد عدد الأحرف كان أفضل. خطط لكتابة ٥٠٠ كلمة على الأقل، وإذا كانت ١٥٠٠ لـ ٢٠٠٠ كلمة سيكون ذلك أفضل. وكما ذكرنا سابقًا تقيّم محركات البحث المحتوى الأطول والمكتوب بطريقة جيدة والغير مكرر.

ومن منظور العلامة التجارية: إذا كنت تفضل أن تكون قصيرة ومختصرة وأقل من ١٥٠٠ كلمة فلا بأس بذلك. وسيختلف الطول بناءًا على حالتك وأهدافك وخبراتك.

عدد الكلمات مهم لتتأكد أنك تشارك معلومات هامة مع القارئ قدر المستطاع. خذ وقتا لتصنع شيئًا تفخر به وتعطي جمهورك فكرة واضحة عنك.

4| كتابة النبذة الشخصية بأسلوب الضمير الغائب

هذه أحد الخطوات الشائعة التي يعاني منها الكثير عندما يتعلمون طريقة كتابة النبذة الشخصية. قد تشغر بالغرابة عندما تتكلم عن نفسك بأسلوب الضمير الغائب، لكن هناك مميزات لذلك:

من منظور محسنات محركات البحث:

كتابة النبذة الشخصية بأسلوب الضمير الغائب يسمح لك بتضمين اسمك الكامل، ليتيح ذلك لمحركات البحث معرفة أن هذا المحتوى يتعلق بك. لا تبالغ بذكر اسمك، لكن تحدث بأسلوب الضمير الغائب كأن شخصا آخر يتحدث عنك. مثلا: “نوف أحمد … تعمل حاليا كمهندسة برمجيات في قطاع التقنية وتهتم لكل ما يوظف التقنية في عالم الأعمال …”

ومن منظور العلامة التجارية:

السبب الكافي للكتابة بأسلوب الضمير الغائب أنها تسهل على الأخرين التحدث عنك باستخدام المعلومات الموجودة بشكل مباشر أو حتى مشاركتها مع الآخرين بدون تعديل. وهذا حتما سيخدم علامتك التجارية.

5| السرد القصصي

قبل كتابة النبذة الشخصية اسأل نفسك هذه الأسئلة:

  • من هو القارئ؟
  • ماهي النقاط التي ترغب بإيصالها له؟
  • ما الأحداث التي توضح تلك النقاط بشكل أفضل؟

وبذلك تحول نبذتك الشخصية إلى قصة تثير اهتمام القارئ وتميزك عن غيرك. وبدلا من أن تعرض قائمة لإنجازاتك، اسرد إنجازاتك وشاركها مع القارئ بأسلوب قصصي يشرح له كيف وصلت لهذا الإنجاز، أو حتى تحدث عن قصة أثارت شغفك أو مسيرتك المهنية.

6| التعديل والتحديث بشكل مستمر

النبذة الشخصية هي بمثابة المصدر الموثوق عنك أو المتحدث الرسمي عنك، لذلك يجب أن تمثلك أمام القارئ بأفضل صورة. وكلما اكتسبت خبرة، أو تغير عملك، أو حصلت على شهادة أو ترقية، وعند تحقيق إنجازاتك، قم بإضافتها فورًا عليها.

وبعد أن تنتهي من كتابتها، اقرأها بصوتٍ عالٍ لنفسك، واطلب ممن تثق به أن يساعدك في تعديلها.

7| اربطها واستغلها لصالح عملك

يبحث الناس عن طريقة كتابة السيرة الذاتية بشكل جيد، ولكن يغفلون عن تعلم كيفية استغلالها لصالح عملهم. لذلك، وبغض النظر عن مهنتك، قد يكون لديك نماذج من عملك تهم القارئ، لذا استغل نبذتك الشخصية كوسيلة للتسويق.

تستطيع فعل ذلك بتضمين روابط لمنتجاتك، أو شركتك، أو خدماتك بطريقة تساعدك لسرد قصتك بطريقة عفوية وتعزز وتوضح ماوصفت نفسك به. لكن لا تبالغ في الترويج لعملك فالقارئ يرغب بالتعرف عليك قبل عملك.

إذا كنت تملك العديد من الأعمال والإنجازات فاختر الأفضل منها بعناية، واسرد قصة إنجاز تفخر بها. وأخيرا، عليك التحديث بشكل مستمر مع التأكد أن الروابط تعمل.

8| لا تنس مشاركة معلومات الاتصال الخاصة بك

حتى لو كان لديك صفحة للتواصل على موقعك وروابط لصفحاتك على مواقع التواصل الاجتماعي، تأكد أنك تضيف طريقة تواصل مباشرة في نهاية النبذة الشخصية، قد يكون بريدك الإلكتروني، أو رابط لصفحة التواصل على موقعك، أو رابط صفحتك على لينكدإن.

تضمين هذه المعلومات نهاية الصفحة لن تكون وسيلة تواصل فقط، بل ستتيح للقارئ معرفة المزيد عنك. فهمك لطريقة كتابة النبذة الشخصية يساعدك في إنشاء روابط جديدة وقيمة.

9| انظر لأبعد من النبذة الشخصية

النبذة الشخصية الجيدة مهمة وتعتبر جزءا من علامتك الشخصية. لكن قبل أن تقضي وقتك في تعلم كيفية كتابتها، تأكد أن من يبحث عنك في محركات البحث من موظفين وعملاء وغيرهم لن يجد ما يسيء إليك أو يرسم صورة غير مرغوبة عنك تجعله يتردد بالعمل معك بسببها، امسح المنشورات القديمة التي قد تكون غير لائقة وحسن ظهورك إلكترونياً.

10| اطلب المساعدة من خبير

قد تحتاج أحيانًا نظرة من شخص آخر على نبذتك الشخصية، أو حتى إلى خبير يساعدك في كتابتها. وهناك مواقع تساعدك للتواصل مع خبراء متخصصين مستعدين لتقديم المساعدة لكتابة نبذتك الشخصية أو مراجعتها.


ترجمة: ساره الخلف

المرجع:

Tips On How To Write A Personal Biography by Pete Kistler – BrandYourself

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *